لا تتردد بالبحث في ماركيترز عما تريد ..

Search
Generic filters
Exact matches only
Filter by Custom Post Type

قصة إعادة تصميم جهاز الرنين المغناطيسي

2091

قصة إعادة تصميم جهاز الرنين المغناطيسي

 

بطل هذه القصة كان اسمه

Doug Dietz

كان هذا الموظف الذي يعمل في شركة جنرال الكترك مسؤولا عن جهاز الرنين المغناطيسي التي تصنعه الشركة، وفي يوم من الأيام كان (دوج) يريد التحاور مع الموظف المسؤول عن فحص المرضى باستخدام هذا الجهاز في أحد المستشفيات فطلب منه المسؤول أن ينتظر بالخارج لحين الانتهاء من فحص أحد المرضى وكانت هذه المريضة طفلة

لاحظ (دوج) أن الطفلة كان مرعوبة وأهلها يحاولون تهدئتها ويذكرونها بأنهم اتفقوا معها على أن تكون شجاعة، لكن الطفلة كانت تبكي بلا توقف والرعب يملئها من التجربة التي ستقدم عليها، ذلك الجهاز الضخم الذي يجب على المريض أن يدخل بداخله وهو مستلق على ظهره، جهاز يصدر صوتا مزعجا ومتكررا ولا يعلم المريض مدة المكث بداخله وتمر الدقائق فيه كأنها ساعات (جربته سابقا) ناهيك عن الغرفة الرتيبة بتصميمها واللوحة التحذيرية بلونها الفاقع التي تراها قبل الدخول … والله وحده يعلم كيف يتخيلها الطفل وبأي عيون ينظر إليها

No alt text provided for this image

ولسوء الحظ عندما لا يهدأ الطفل، فالطريقة الوحيدة للتعامل مع الموقف هو بالطريقة التقليدية، التواصل مع استشاري التخدير لتخدير الطفل حتى تتم عملية الفحص بسلام، ولك أن تتخيل أنه في حال لم يكن استشاري التخدير متواجدا سيضطر الأهل إلى حجز موعد آخر

هذا المشهد كان صادما لـ (دوج)، وقد وصفه يوما ما في أحد خطاباته قائلا: “لقد تفطر قلبي من رؤية الطفلة بهذه الحالة” لكن الموقف كان محفزا له للتفكير في إعادة تصميم كامل التجربة (بعد أن رأها بعيون الطفلة) ولذات السبب نناشد وننادي بشكل مستمر كممارسين في مجال تجربة العميل بأن (اخرجوا من أبراجكم العاجية)، نريد من ذلك أن يرى أصحاب العلاقة تجارب عملائهم على أرض الواقع، لكي يتعاطفوا مع عملائهم وينظروا للتجربة من عيون عملائهم لا من عيونهم وهم خلف مكاتبهم

لقد أمضى المهندسون سنوات عجاف لا يركزون إلا على الأجهزة دون أن يعطوا دقائق من وقتهم ليفكروا بمستخدمي هذه الأجهزة أو أن يفكروا في تجربتهم. لكن هذه اللحظات التي عايشها (دوج) مع الطلفة كانت كفيلة بأن تقلب حياته رأسا على عقب

(دوج) كان يعي جيدا صعوبة إعادة تصميم الجهاز للتعقيدات التقنية وتكلفة الأبحاث والتطوير المرتبطة بذلك فقرر إعادة تصميم التجربة. وليتمكن من تحصيل المعارف اللازمة سافر (دوج) إلى كاليفورنيا وحضر ورشة عمل مدتها أسبوع مع أحد الجهات المتخصصة في مجال التصميم التفكيري والتصميم المتمحور حول الإنسان بعد أن شجعه مديره على ذلك

نزل (دوج) للميدان وقابل عدة أطفال وقابل متخصصين بسيكولوجية الأطفال، قابل دكاترة وممرضين من عدة مستشفيات وبعد أن شعر أنه فهم المنظور اللي ينظر من خلاله الطفل لهذا الوحش الضخم، توصل إلى فكرة لم تغير بالجهاز قطعة واحدة. كانت تدور فكرته حول التجربة فقط حيث قام بابتكار سلسلة مغامرات مرتبطة بهذا الجهاز لكل مغامرة منها تصميم مختلف للغرفة/العيادة ومدخلها اللي يكون فيها الجهاز وكذلك الألوان الخارجية للجهاز وبعض الإضافات الخارجية على هيكله وكل مبتغاه أن يجعل التجربة للطفل ممتعة… وأصبح المسؤول عن الفحص يؤهل الطفل نفسيا من خلال القصة قبل دخوله للفحص … قصة المغامرة الشيقة التي سيعيشها الطفل

مغامرة سفينة القرصان، مغامرة الغواصة، مركبة فضائية، غابة، مركبة تلفريك … وغيرها الكثير وكان النجاح الذي حققته الفكرة منقطع النظير حتى تبنته العديد من المستشفيات حول العالم (تحديدا تلك التي تكترث لتجربة المريض لديها) بحسب إحصائية إحد المستشفيات التي تبنت الفكرة انخفضت نسبة التخدير للأطفال من 80% إلى 27% ، وانخفضت المدة التي يأخذها الطفل حتى يستلقي على الجهاز من 10 دقائق إلى دقيقة واحدة. حتى أن بعض الأطفال كانوا يسألوا أمهم أو أباهم بعد الانتهاء من الفحص: متى يمكننا أخذ جولة أخرى؟

أصبحت هذه القصة من أكثر القصص انتشارا في عالم التقمص العاطفي والتصميم المتمحور حول الإنسان

أدناه بعض الصور لغرف جهاز الرنين المغناطيسي (على سبيل المثال لا الحصر) والتي تحكي كل منها مغامرة مختلفة

 

No alt text provided for this image
No alt text provided for this image
No alt text provided for this image
No alt text provided for this image
No alt text provided for this image

 

أمضى (دوج) سنتين من حياته المهنية في هذا المشروع حتى رأت فكرته النور

في الختام

كان الهدف من سرد هذه القصة هو توضيح أهمية التقمص العاطفي وأهمية التفاعل مع المستفيدين من خدماتك/منتجاتك في الميدان أو في المكان الذي يستهلكون فيه منتجك أو يستفيدون من خدمتك، وكيف يمكن لذلك أن يساعد في تحويل الأثر السلبي والمشاعر السلبية الناتجة عن تجربة ما إلى أثر إيجابي ومشاعر إيجابية ومن المهم التنويه في النهاية إلى أن الأفكار العظيمة لا تولد بين ليلة وضحاها

شكرا دوغ ديتز

Thank you Doug Dietz

 

المصدر