لا تتردد بالبحث في ماركيترز عما تريد ..

[wd_asp id=1]

منتجات المشاهير ومدى انتشارها

42

منتجات المشاهير ومدى انتشارها

في السنوات القليلة الماضية، ظهرت العديد من المنتجات والعلامات التجارية المملوكة لمشاهير محليا وعالميا، وقد يتم تسويقها تباعا لذلك افتراضا بأن صورة المشهور الذهنية لدى المستهلك ستؤثر على الصورة الذهنية التي سيرسمها ذهن المستهلك عن المنتج المرتبط به.

وفي العصر الحالي، يعي المستهلك الفرق بين إذا ما كان المشهور سفيرً للعلامة التجارية أو مالكاً لها، فلا يمكن أن ينظر للمفهومين بنفس الطريقة أو سحب نتائج الدراسات المعنية بسفراء العلامات التجارية لاتخاذ قرار يتعلق بمنتجات المشاهير، ويعاني هذا المفهوم الجديد من قلة الدراسات والبحوث رغم كونه مثير للاهتمام، والذي دفعني مع بعض زملائي لاستكشافه بشكل أعمق في مشروع مادة البحث التسويقي، أهدف من خلال هذا المقال البسيط نشر نتائج بحثنا حول مفهوم منتجات المشاهير لتعم الفائدة للجميع.

استخدمنا في هذا البحث أداة الاستبيان بشكل أساسي للحصول على النتائج، ولذلك عملنا على البحث في هذا الموضوع في فريقين منفصلين للتأكد من مصداقية ودقة نتائج الاستبيان والدراسة، فبعد الإنتهاء من جمع المعلومات من خلال الاستبيانات تطابقت نتائج الاستبيان بشكل شبه كامل بين الفريقين والذي يضمن عدم تحيز عينة البحث ومصداقيتها.

سأستعرض هنا بعض نتائج الاستبيان للعينتين المختلفتين للاستبيان واتمنى أنا وزملائي الذين شاركوني هذا المشروع البحثي أن تكون هذه النتائج مثرية ومفيدة.

نسبة المستهلكين الذين سبق لهم شراء منتج لمشهور

 

مدى احتمالية شراء منتج لمشهور بالنسبة للمستهلك

 

 
كانت النتائج في الجزء الأول من الاستبيان والمعني بقياس نسبة الأشخاص الذين سبق لهم تجربة منتج من منتجات المشاهير, وفي السؤال الثاني قسنا احتمالية شراء منتجات المشاهير لدى المستهلك.

تمثل النتائج الماضية الجزء الأول من الاستبيان والذي شاركت فيه كامل العينة، أما في الجزء الثاني فقد انحصر على الأفراد الذين سبق لهم شراء منتجات المشاهير والذين يمثلون 22% من العينة.

مدى تردد المستهلكين على شراء منتجات المشاهير


في هذا السؤال، هدفنا إلى معرفة مدى تردد المستهلكين على شراء منتجات المشاهير وما إذا كانت عملية الشراء بهدف التجربة لمرة واحدة فقط أم هي جزء من سلوك شرائي مستمر، كما تظهر النتائج هناك عدد لا بأس به من المجتمع ترددوا على شراء منتجات المشاهير فنسبة الأشخاص الذين سبق واشتروا لخمس مرات أو أكثر يمثلون 25% من الأشخاص الذين سبق لهم شراء منتج مملوك لمشهور والذين يمثلون 22%، وبشكل أوضح نستطيع القول أن 5.5% من المجتمع ترددوا على شراء منتجات مملوكة لمشاهير لخمس مرات أو أكثر.

 

أكثر المنتجات استخداما لترويج منتجات المشاهير

 

أحد الفرضيات التي أردنا قياسها هي ما إذا كان تطبيق سناب شات هو المنصة الرئيسية لترويج منتجات المشاهير، وكما تشير النتائج فإن أغلب المستهلكين الذين سبق لهم شراء منتجات المشاهير فقد تعرفوا على المنتج الذي اشتروا من خلال سنابشات ومن بعده يأتي تطبيق انستقرام ثانياً.

 

أهم الدوافع لشراء منتجات المشاهير

 

في علم الاقتصاد تعلمنا أن هناك عاملين أساسيين يؤثران على الطلب وهما كما نعرف السعر والجودة، ولكن كما نعرف في التسويق فإن السبب لشراء منتج قد يكون أعمق من مجرد التفوق في الجودة والسعر، لذلك أردنا قياس تأثير العوامل النفسية على قرار شراء منتجات المشاهير، وكما تشير النتائج قد يعزى قرار شراء منتجات المشاهير لسبب متعلق بذات المشهور مثل مصداقيته، وللتوضيح بشكل أدق قد يكون دافع الشراء خليط بين دافعين أو أكثر والتي قد تحمل نفس مستوى الأهمية بالنسبة للمشتري.

بهدف استيعاب هذا مفهوم هذه المنتجات بشكل أعمق، سأشارك بعض الأمثلة لمنتجات المشاهير.
أحد المنتجات التي تكرر ذكرها من المشاركين في الاستبيان هي قهوة الفلان والتي تعود ملكيتها لأحد المشاهير، يمتلك هذا المشهور قبول قوي لدى متابعيه، وأظن أن متابعيه يشعرون ببعض الثقة تجاهه ولا أستطيع إثبات ذلك بحثيا ولكن أذكر هذا بهدف توضيح المفهوم بشكل أعمق، هذا الشعور بالثقة أو بالمصداقية قد يكون بظني هي العامل المهم لأي مسوق إذا أراد استخدام اسم شخص مشهور لتسويق منتج ما، ومن منظور آخر، خبرة المشهور في مجال معين قد تجعله أكثر مصداقية، وبالتالي سيمتلك منتجه ثقة أكبر بحكم التخصص، تخيل معي مثلا لو افترضنا أن الطباخ المشهور فلان يمتلك منتجين، الأول (منتج عناية بالبشرة) والثاني (منتج كعك البابكا)، أي المنتجين سينال ثقة أكبر من المستهلكين؟

قد يطول الحديث في هذا الموضوع، وكون هذا المفهوم يعاني من قلة البحث فهناك مجال واسع لطرح الفرضيات والآراء الجديدة، شاركت معكم في هذه المقالة بعض نتائج بحثنا في مادة البحث التسويقي تحت إشراف الدكتور عبيد الشريدة.
شاركني في هذا البحث زملائي:

  • عمار بن سويلم 
  • حسين الخلف
  • عباس آل شويخات
  • مرتضى البن صالح
  • أحمد العبدالعال